المسجد الحرام في مكة المكرمة

المسجد الحرام في مكة المكرمة

أكثر زيارة 

 المساجد والجوامع / منذ سنة واحدة مضت بواسطة admin / شوهد 356 مرة

قسم يشمل مساجد وجوامع المملكة في أغلب المدن باختلاف احجامها

 

المسجد الحرام هو أعظم مسجد في الإسلام ويقع في قلب مدينة مكة المكرمة في غرب المملكة العربية السعودية،  تتوسطه الكعبة المشرفة التي هي أول بيت وضع للناس على وجه الأرض ليعبدوا الله فيه تبعاً للعقيدة الإسلامية، وهذه هي أعظم وأقدس بقعة على وجه الأرض عند المسلمين. والمسجد الحرام هو قبلة المسلمين في صلاتهم، وإليه يحجوا المسلمون من كل بقاع العالم.

 

سمى بالمسجد الحرام لحرمة القتال فيه منذ دخول النبي المصطفى إلى مكة المكرمة منتصراً. ويؤمن المسلمون أن الصلاة فيه تعادل مئة ألف صلاة.

ذكر في القرآن: Ra bracket.png إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ Aya-96.png La bracket.png (سورة آل عمران ، الآية 96).

والمسجد الحرام هو أول المساجد الثلاثة التي تّشد إليها الرحال. فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم:  لا تشدُّ الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجدي هذا (المسجد النبوي) والمسجد الأقصى.

وفي زاوية الكعبة يوجد الحجر الأسود هو حجر مكون من عدة أجزاء، بيضاوي الشكل، أسود اللون مائل إلى الحمرة، وقطره 30 سم، يوجد في الركن الجنوبي الشرقي للكعبة من الخارج، وفقا للعقيدة الإسلامية فهو نقطة بداية الطواف ومنتهاه، ويرتفع عن الأرض مترًا ونصفًا، وهو محاط بإطار من الفضة الخالصة صونًا له، ويظهر مكان الحجر بيضاويًّا.

بواسطة | 2017-11-10T02:33:13+00:00 نوفمبر 10th, 2017|0 تعليقات

أترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.