بئر الحميضية غرب السور القديم وداخل السور الجديد

 متاحف ـ مواقع أثرية / منشور منذو 1 week / 4 views

في غرب السور القديم ، وداخل السور الجديد ، توجد بئر واسعة تستقي مزارع وبساتين ، محكمة الطي بالحجارة من أعلاها إلى أسفلها ، تعتبربمثابة ” المواجن” التي عملت في القيروان لتفادي نقص المياه ، إلا أن هذه البئر تختلف عن تلك بأنها توزع المياه وبالتساوي بين آبار البلد ، وهذه البئر المعروفة باسم ” الحميضية ” قد وجه لها مجرى سيل منفرد من وادي الغدير موقوف عليها، وهو أكبر أودية شقراء واتجاهه من الغرب إلى الشرق، ليصب فيها عند جريانه، مهما بلغت قوته وكثرة أمطاره ، ولم يرو في تأريخها الطويل أنها امتلأت أو ارتفع الماء فيها ولا مرة واحدة ، ومن هذا فنراها قد هيئت لذلك في سقيها وقوة طيها، ورصها بالحجارة المحكمة من القعر حتى السطح .. ويستبشر الأهالي بكثرة ما يصلها من سيل هذا الوادي ، لأن هذا إيذاناً بكثرة المياه في البلد ، طوال العام للزراعة والسقيا، إذ مهمتها الاحتفاظ بالمياه فترة طويلة، وتوزيعها بانتظام على بقية آبار البلد عذبة نقية ، وقد كانت بمثابة سد عظيم، ذلك أن عمل هذه البئر يؤدي دور السدود التي تقام على الأودية ، لكنها تمتاز عنها بعدم تعرضها لحرارة الشمس والتبخر ، أو التلوث ، وللدور الذي تقوم به هذه البئر رأينا من أمثالهم المحلية : ” فلان شارب من الحميضية ” كمناية عن انتمائه إلى البلد