جدة القديمة التاريخية

جدة القديمة التاريخية

أكثر زيارة 

 متاحف ـ مواقع أثرية / منذ سنة واحدة مضت بواسطة ابوعمر / شوهد 190 مرة

جدة القديمة التاريخية

يعود تاريخ مدينة جدة إلى عصور ما قبل الإسلام، ولكنها في بدايات العصر الإسلامي، شهدت نقطة تحول كبيرة عندما اتخذها الخليفة الراشد عثمان بن عفان ـ رضي الله عنه ـ ميناءً لمكة المكرمة في عام 26 هـ/ 647 م، ومن تلك الفترة اكتسبت مدينة جدة بعدها التاريخي الإسلامي الذي جعلها واحدة من أهم المدن الواقعة على سواحل البحر الأحمر، وبوابة للحرمين الشريفين.

ونظراً لقيمتها التاريخية والعمرانية يضعها المتخصصون في مقدمة المدن التي يتمثل فيها بوضوح الطراز العمراني المتميز لحوض البحر الأحمر، حيث يتسم العمق التاريخي لمدينة جدة فيما يسمَّى حاليًا بمنطقة “جدة التاريخية”، والتي تضم عدداً من المعالم والمباني الأثرية والتراثية المهمة، من أبرزها المساجد التاريخية ذات الطراز المعماري الفريد، مثل: (مسجد عثمان بن عفان، ومسجد الشافعي، ومسجد الباشا، ومسجد عكاش، ومسجد المعمار، وجامع الحنفي)، وسورها التاريخي.

كما يتجلى تراثها العمراني في حاراتها التاريخية التي تختزن في مسمياتها الكثير من القصص والأحداث، بالإضافة إلى أسواقها التي تتميز بطابعها الخاص الذي جعلها مختلفة عن الأسواق المشابهة في غيرها من المدن.

وتحتل “جدة التاريخية” مكانة خاصة لدى ولاة الأمر، فقد نزل بها الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود ـ رحمه الله ـ في عام 1344هـ، الموافق 1925م، واتخذ من بيت نصيف سكناً له، كما اتخذ مجلساً ومُصلَّىً بجوار مسجد الحنفي، فيما توالت الرعاية الخاصة من قبل ولاة الأمر من بعد الملك المؤسس لتنمية وتطوير جدة التاريخية عمرانياً واقتصادياً بما يحافظ على هويتها، ويتلاءم مع متطلبات العصر، ويكفل المحافظة عليها كتراث وطني من خلال عدد من المشاريع الهامة.

ويعد مشروع الملك عبدالعزيز لتنمية وتطوير جدة التاريخية عام 1425هـ، وتشكيل إدارة لتتولى تنمية وتطوير جدة التاريخية، ثم تفعيل بلدية جدة التاريخية، وتكليف كادر متخصص بأعمالها عام 1431هـ، بداية للتطور النوعي بها، لتتولى بعد ذلك حزمة من المشاريع الضخمة من قبل الدولة والهيئة العامة للسياحة والآثار، والتي كانت أولى ثمارها تسجيل “جدة التاريخية” ضمن قائمة التراث العالمي بمنظمة اليونيسكو، ‏السبت 23 شعبان 1435هـ الموافق 21 يونيو 2014م، وذلك بعد موافقة لجنة ‏التراث العالمي على تسجيلها خلال اجتماع اللجنة التابعة لليونسكو في ‏دورتها الثامنة والثلاثين التي عقدت في قطر.‏

بواسطة | 2017-12-18T21:43:14+00:00 ديسمبر 2nd, 2017|0 تعليقات

أترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.