سوق حليوة التاريخي بشقراء

سوق حليوة التاريخي بشقراء

أكثر زيارة 

 أسواق ـ محالات تجارية / منذ سنتين مضت / شوهد 526 مرة

للأسواق القديمة عراقتها وتاريخها الثري، إذ تزداد قيمتها كلما تقدمت بها السنون، ومن بين تلك الأسواق في السعودية، سوق حليوة في محافظة شقراء (200 كيلو متر شمال غربي الرياض)، والتي تجاوز عمرها 85 عاماً، لكنها ما زالت قبلة للبعض حتى لو انفض من حولها الكثير.

وعلى رغم أن قيمة سوق «حليوة» الاقتصادية وكثافة قاصديها انخفضت عن السابق أو تكاد تنعدم، إلا أنها حتى وأن تداعت بعض أركانها أو اختفت، ما زالت تحتفظ بتواجدها في البلدة القديمة، وبشهرتها واسمها لدى أهالي المحافظة والمدن والقرى القريبة من شقراء. كما أن بلدية شقراء، وهي المالكة للسوق، تجعل منها مكاناً يحتضن المهرجانات والمناسبات الكبرى عرفاناً بقيمتها وتقديراً لإرثها التاريخي. وأوضح رئيس مكتب السياحة والآثار بمحافظة شقراء عجب العتيبي، أن تسمية السوق بـ«حليوة» جاءت تزامناً مع بنائها سنة 1350هـ، أي قبل إعلان توحيد المملكة بعام واحد، مضيفاً: «التسمية تصغير لكلمة حلوة وهي ما كان يطلق آنذاك على بستان مجاور للسوق يحمل الاسم نفسه». وأكّد أن السوق تنوعت فيها التجارة الداخلية والخارجية، إذ تحوي 100 دكان بنيت من الطين وهي المواد التي كانت تبنى بها المباني في ذلك الوقت، قبل أن يتطور البناء فيما بعد إلى إقامة الدكاكين بالبناء المسلح، مضيفاً: «الدلالة على أهمية السوق وعراقتها كانت الدولة العثمانية تشتري خيولها وجمالها منها، وهذا ما يدل على مكانة شقراء التجارية التي كانت تتمتع بها في ذلك الوقت»، مشيراً إلى أن السوق من الأسواق التاريخية في المنطقة، إذ أعيد ترميمها أخيراً، ولا تزال تحتضن بين جنباتها مجلساً لكبار السن «الشيوخ» يجتمعون فيه في شكل يومي بهدف تعزيز العناية بالتاريخ الشفهي وتوثيقه.

ولفت إلى أن الهيئة العامة للسياحة والآثار تستهدف تفعيل السوق باعتبارها من أهم الأماكن التاريخية والأثرية البارزة في شقراء، إذ يحتضن سوق «حليوة» جزءاً من المهرجان السياحي السنوي، من خلال إقامة فعاليات خلال المهرجانات السنوية تتمثل في عرض طرق البيع والشراء في الماضي، إضافة إلى مشاركة الحرفيين والحرفيات والأسر المنتجة.

بواسطة | 2017-11-12T00:33:58+03:00 نوفمبر 12th, 2017|0 تعليقات

أترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.