قرية الأحساء التراثية

قرية الأحساء التراثية

أكثر زيارة 

 متاحف ـ مواقع أثرية / منذ سنة واحدة مضت / شوهد 420 مرة

قرية الأحساء التراثية.. منتج سياحي يعيدك إلى الزمن الجميل

إذا أخذتك جولتك السياحية في واحة الأحساء وانطلقت من وسط مدينة الهفوف التاريخي باتجاه الشرق، وأردت الوقوف على جانب من تاريخ “أكبر واحة نخيل في العالم”، فعليك أن تسلك طريق عين الخدود الذي يتدفق مائها ليصب في ري الخدود “أكبر شريان يحمل الحياة لأكثر من ثلاثة ملايين نخلة”، وإلى جوار العين ستشم رائحة جذوع النخل المحترقة وهي داخل تنانير الخبازين الذي يتركزون في هذه المنطقة، الذين يصنعون الخبز الأحمر المعدّ من التمر الحساوي الممزوج بالطحين والذي يزداد الإقبال عليه يوماً بعد يوم. ولكن إذا حل الظلام عليك وأنت مجاور لري الخدود، فحتماً سيستوقفك مبنى تراثيا قديام شكلت الإضاءة التي حوله لوحة فنية إبداعية تشد كل المارة، إنه مبنى قرية الأحساء الشعبية المعروفة “بقهوة السيد”.

 

حين يدلف الزائر إلى القرية سيشاهد جانبا من التاريخ، وستستقبله بوابة الأحساء القديمة وبعدها الدهليز، ثم بئر الماء القديم، ثم المجلس الحساوي القديم، وليجمع البعد الثقافي وضع أركان لشعراء من الأحساء.

 

 

بواسطة | 2017-12-18T22:25:30+00:00 أكتوبر 31st, 2017|0 تعليقات

أترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.